عبءٌ ثقيل

أم فادي امرأةٌ كبيرةٌ في السن وليس لديها سوى ابنٍ وحيد، عاجزٌ من ذوي الاحتياجات الخاصة، لم تملك أمه إلا أن تأتي به من قلب الموت لتحميه وهي تقول: “هو غير قادرٍ على أن يملك قرار نفسه، وأنا المسؤولة عنه في الدنيا والآخرة ولا أريد أن أخسر في هذه الظروف من أفنيت عمري في خدمته”.

وصلت أم فادي وفادي إلى مخيم الزعتري، لكنهما لم يبقيا هناك طويلاً حيث وجدا من يكفلهما ويسكنهما في منزل، بل ومن يساعدهما في طعامهما وشرابهما علاوةً على ذلك، لكن العبء الأكبر يظل فوق كاهل الأم هو علاج وأدوية ابنها، ناهيك عن رعايته التي أصبحت ثقيلةً على امرأةٍ مثلها تناهز الخامسة والسبعين من عمرها، فتتنهد أم فادي قائلةً: “لا أتمنى بعد كل هذا العمر قبل أن أفارق الحياة إلا أن يبعث ربي بأولاد حلالٍ يعتنون بابني لكي أموت وأنا مرتاحة”.

– زينة

Leave a comment

Filed under General, Shelter

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out / Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out / Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out / Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out / Change )

Connecting to %s