منزلٌ للإيجار، وفخٌ للاحتيال

for rent

جاءت ناديا من سوريا معها زوجها المصاب وأطفالها الخمسة، تحمل مسؤولية عائلتها فوق كاهلها بين جراح زوجها واحتياجات أطفالها. استقر بها الأمر في مدينة الرمثا في محافظة إربد، حيث وجدت بيتاً مناسباً لكنه كان يحتاج للكثير من الترميم والتصليحات بين دهانٍ وتمديدات صرفٍ صحي وتركيب أبواب ونوافذ جديدة… وافق صاحب المنزل على تأجيره لها شريطة أن تدفع ناديا مبلغ ألف دينارٍ مقدماً لإجراء الترميمات المناسبة، وبعد التفاوض اتفقا على أن يتم احتساب جزء من هذا المبلغ من إيجار المنزل، على أن تستلمه ناديا في ظرف أسبوعين، وهي المدة اللازمة للانتهاء من الترميم بشكلٍ كامل، وللأسف فإن ناديا وافقت على ذلك ودفعت له المبلغ المالي المطلوب دون ما يثبت ذلك كتابةً، مكتفيةً بوجود شهود.

 مر من الوقت أكثر من المدة المتفق عليها بين الطرفين، فاتصلت ناديا بصاحب المنزل لتذكيره بالموعد المحدد فأخبرها بأن ترميم المنزل لم ينته بعد، واستمر صاحب المنزل بإعطاء الذرائع لتأجيل تسليمها البيت أربعة شهورٍ كاملةً كانت ناديا خلالها قد وجدت منزلاً آخر واستقرت فيه هي وعائلتها، حيث لم يكن من الممكن أن ينتظروا كل هذه المدة بلا مأوى. وعند مطالبة ناديا بالمال الذي دفعته دون حصولها على أي مقابلٍ رفض صاحب المنزل إعطاءها المبلغ بحجة أنه لم يكن ليرمم المنزل لولا أن طلبت هي منه ذلك، وأنه ليس مسؤولاً عن تراجعها عن قرارها، إضافةً إلى أنه لا يملك ما يدفعه لها لأنه صرف المبلغ بالكامل على ترميم المنزل. حاولت ناديا مراراً مطالبته بالمال لكنه لم يوافق، عندها اتصلت بخط الطوارئ الخاص بمنظمة أرض-العون القانوني، وعن طريق الوساطة القانونية مع صاحب المنزل وافق في النهاية أن يعيد لها فقط مبلغ أربعمائة دينار من أصل ألف دينار، فقررت ناديا أن توافق على هذه التسوية للسرعة في الحل ولحاجتها لأي مبلغ مالي، بدلاً من الانتظار لرفع قضية على صاحب المنزل.

 إن ما حصل مع ناديا يعتبر عملية نصب واحتيال واضحة، إضافةً إلى ارتكابها خطأً بعدم حصولها على ما يثبت عملية دفع المال خطياً، أو توثيق الاتفاق الذي عقدته مع صاحب المنزل حول عملية الترميم للمنزل وتاريخ استلام المنزل وهو ما كان من شأنه أن يثبت حقها وبالتالي الترافع أمام المحكمة للمطالبة بكامل المبلغ. لذلك ننصح الجميع وخصوصاً ممن ليس لديهم إلمامٌ بقانون المالكين والمستأجرين الأردني باستشارة محامٍ قبل الإقبال على أي خطوةٍ فيها عدم وضوحٍ مثلما حصل مع ناديا، ونحن في منظمة أرض-العون القانوني على أتم الاستعداد لتقديم الاستشارة القانونية اللازمة في أي وقت.

Leave a comment

Filed under Shelter

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out / Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out / Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out / Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out / Change )

Connecting to %s