القدوة الحسنة

أم متعب ممرضةٌ من مدينة درعا السورية أخذت على عاتقها مداواة الجرحى وإنقاذ حياة الناس مهما كلفها ذلك من ثمن، فخاضت ميادين المعارك لتقوم بواجبها الإنساني وأبلت في ذلك بلاءاً حسناً وساهمت في مداواة الكثيرين، إلى أن أصيبت برصاصة قناصٍ في رأسها أدت إلى فقدان وعيها وبقيت تعاني لمدة شهرين إلى أن تم نقلها إلى الأردن مع عائلتها وتم علاجها في إحدى المستشفيات، ولكنها لم تشف بالكامل فقد بقيت متأثرةً بإصابتها. وبالرغم من كل ما حدث لأم متعب فإنها فور خروجها من المستشفى عادت لتقوم بجمع التبرعات وتشتري بها الأدوية التي يحتاجها الناس في سورية حتى تعود إلى أرض الوطن لتكمل رسالتها التي بدأتها، أم متعب مثالٌ على المرأة التي يجب أن تكون قدوةً لكل امرأة.

– أم عبدو

Leave a comment

July 7, 2013 · 3:45 pm

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out / Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out / Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out / Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out / Change )

Connecting to %s